الأرض
الثلاثاء 18 يونيو 2024 مـ 12:26 مـ 12 ذو الحجة 1445 هـ
موقع الأرض
رئيس مجلس الإدارةخالد سيفرئيس التحريرمحمود البرغوثيالمدير العاممحمد صبحي

«بحوث الزيتون» يُوصى بتخصيص 5 أفدنة لزراعة أمهات السلالات أبرزها الزيتية

جانب من الندوة
جانب من الندوة

افتتح الدكتور أيمن حمودة، مدير معهد بحوث البساتين، ورشة عمل بعنوان «الرؤية المستقبلية لزراعة الزيتون».

وتناولت الندوة، عدة توصيات عند إنشاء مزرعة زيتون جديدة خالية من الأمراض، وتأتى أبرزها فى الاعتماد على زراعة أصناف محلية بمناطق الاستصلاح الجديدة تتوافق مع الظروف المناخية المصرية وزيادة المساحات الزراعة لاصناف الزيت نتيجة ارتفاع الطلب المحلي والعالمي، بالإضافة إلى تقليل زراعة صنف الاربكوين نظرًا لانخفاض مواصفات جودة زيتية فى مصر.


وأوصى رئيس قسم بحوث الزيتون، بأهمية دراسة سلوك التراكيب الوراثية فى مختلف المناطق مع معرفة مدى حساسيتها للاصابة بالامراض والحشرات، وتوزيع سلالات زيتون جديدة على المزارعين عند شرائهم شتلات من المعهد بنسبة لا تقل عن 5 % لتسهيل دراستها فى ظروف بيئة مختلفة مع وجود إمكانية عمل خريطة صنفية لتلك السلالات فضلا عن دراسة تأثير ظروف الملوحة والجفاف عليها، إضافة إلى ضرورة تسهيل وتقليل فترة تسجيل إجراءت تسجيل الاصناف وذلك للاستفادة من الحصول على أصناف جديدة.



وأشار «حمودة»، إلى أنه يجب تخصيص مساحة 5 أفدنة لزراعة أمهات لسلالات الزيتون الجديدة خاصة السلالات لزيتية نظرا لزيادة الطلب عليها وكذلك لامكانية انتاج شتلات معتمدة منها خاصة بعد الانتهاء من تسجيلها، ويراعي فى حالة الزراعة عالية الكثافة الاعتماد على الميكنة بشكل كامل وذلك لضمان نجاح الزراعة مع الاعتماد على أصناف معينة لها مواصفات خاصة.


وعقدت ذلك الندوة يوم الأحد 28 يناير 2024، بحضور الدكتور شرين عاصم نائب رئيس المركز والدكتور أيمن حمودة، مدير معهد بحوث البساتين، والدكتور رمضان محمد، وكيل المعهد للارشاد والتدريب، والدكتور حمد أبوالوفا رئيس قسم بحوث الزيتون، إضافة إلى حضور عدد من المهتمين وممثلين عن مجلس الزيتون والمهندسين والباحثين المهتمين.