الثلاثاء 28 مايو 2024 مـ 02:37 مـ 20 ذو القعدة 1445 هـ
موقع الأرض
رئيس مجلس الإدارةخالد سيفرئيس التحريرمحمود البرغوثيالمدير العاممحمد صبحي

الزراعة تتابع تنفيذ بروتوكول التعاون مع هيئة تنمية الصعيد للنهوض بمحصول قصب السكر 

قال الدكتور ايمن عش مدير معهد المحاصيل السكرية ان

ان هناك لجنة من هيئة تنمية الصعيد تفقدت محطات البحوث الزراعية بكوم امبو بأسوان والمطاعنة بالاقصر وشندويل بسوهاج، لمعاينة المواقع المخطط تنفيذ الصوب المجهزة باحدث التقنيات الحديثة لإنتاج شتلات قصب السكر المعتمدة.

واضاف مدير معهد المحاصيل السكرية أن زراعة قصب السكر بنظام الشتلات المعتمدة والري الحديث يسهم في ترشيد المياه وزيادة الإنتاج الإنتاجية وتخفيض تكاليف ومستلزمات الانتاج مما يعود بالنفع على المزارعين.

كما ان طريقة الزراعة بالشتل هي حاليا احدث تقنية مستخدمة في زراعة قصب السكر، في اكبر دول زراعة قصب السكر وانها ستعتبر نقله نوعيه في انتاج وزراعة قصب السكر في مصر ووزارة الزراعة تسعى حاليا الى التوسع في زراعتها نظرا لمردودها الايجابي على المزارعين، وعلى النهوض بصناعة السكر واشار الى ان مساحة زراعة قصب السكر في مصر تبلغ حوالي 360 الف فدان وتتركز في محافظات الصعيد حيث الظروف المناخية الملائمة،

ويمثل اللجنة اللواء مهندس حسن العفيفي والهيئة العربية للتصنيع ويمثلها المهندس سيد الدرمللي والمهندس محمد مسعد بالاضافة الى مدير معهد المحاصيل السكرية.

ويذكر أن السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الاراضي كان قد شهد توقيع بروتوكول تعاون للنهوض بمحصول قصب السكر في إطار البرنامج القومي للنهوض بالمحاصيل السكرية بين: مركز البحوث الزراعية، وهيئة تنمية الصعيد وشركة السكر والصناعات التكاملية المصرية.

ويأتي ذلك في اطار توجيهات فخامة رئيس الجمهوريه بتطوير زراعة وانتاج قصب السكر في مصر
وتفعيلا للبرتوكول الذي وقعته وزارة الزراعة واستصلاح مع هيئة تنمية الصعيد للارتقاء بزراعة وصناعة السكر في مصر.

موضوعات متعلقة