الأرض
الأحد، 29 نوفمبر 2020 05:58 صـ
الأرض

رئيس مجلس الإدارة خالد سيف رئيس التحرير محمود البرغوثي المدير العام محمد صبحي

رئيس مجلس الإدارة خالد سيف رئيس التحرير محمود البرغوثي المدير العام محمد صبحي

إرشادات وخدمات

فوائد البرقوق عديدة.. تعرف عليها 

الأرض

*ما هو البرقوق؟*

ينحدر البرقوق من ذات العائلة التي تنتمي إليها فواكه المشمش والنكتارين والخوخ، ويطلق على هذا النوع من الفواكه اسم الفواكه الحجرية، وذلك لاحتوائها على بذرة كبيرة صلبة في منتصف الثمرة.

تأتي ثمار البرقوق بأشكال وأحجام وألوان متنوعة، وعادة ما يتم تصنيفها ضمن ثلاث فئات كبيرة، هي:

البرقوق الأوروبي - الاسيوي.

البرقوق الياباني.

برقوق الدمسون.

تكون قشور البرقوق عادة ملساء ويتراوح لونها بين درجات الأصفر والأحمر والأسود، ويظهر على بعض أنواع ثمار البرقوق من الخارج خط جانبي يمتد على طولها، أما لب الثمار الناضجة فهو حلو وغني بالعصير اللذيذ.

بسبب غنى ثمار البرقوق بالألياف الغذائية، فإنها غالبًا ما تستعمل كوصفة لعلاج الإمساك، سواء على هيئتها الطازجة أم المجففة (القراصيا).

*القيمة الغذائية للبرقوق*

يحتوي كل 100 غرام من البرقوق على:

السعرات الحرارية 46 سعرة حرارية

الماء 87.23 غرام

البروتينات 0.7 غرام

الألياف الغذائية 1.4 غرام

الكالسيوم 6 ملليغرام

الحديد 0.17 ملليغرام

المغنيسيوم 7 ملليغرام

الفسفور 16 ملليغرام

البوتاسيوم 157 ملليغرام

الزنك 0.1 ملليغرام

النياسين 0.42 ملليغرام

فيتامين سي 9.5 ملليغرام

الفوليت 5 ميكروغرام

فيتامين أ 345 وحدة دولية

فيتامين ك 6.4 ميكروغرام

فوائد البرقوق

قد يكون للبرقوق على اختلاف أنواعه العديد من الفوائد المحتملة، إليك قائمة بأهمها:

*1- تحسين صحة القلب والشرايين*

من الممكن لتناول ثمار البرقوق بانتظام أن يسهم في تحسين صحة جهاز الدوران عمومًا وخفض فرص الإصابة بأمراض القلب والشرايين، والسبب في ذلك يعود غالبًا لاحتواء هذه الثمار على مجموعة متنوعة من العناصر الغذائية والمركبات الكيميائية التي قد تساعد على:

مكافحة الالتهابات المختلفة في جهاز الدوران.

تنظيم مستويات ضغط الدم.

خفض مستويات الكولسترول السيء.

رفع مستويات الكولسترول الجيد.

*2- تنظيم مستويات سكر الدم*

أظهرت بعض الدراسات أن تناول ثمار البرقوق قد يساعد على خفض فرص الإصابة بمرض السكري من النمط الثاني، لا سيما وأن هذا النوع من الفواكه له مؤشر جلايسيمي منخفض، لذا فإن تناوله لا يسبب أي رفعات مفاجئة في سكر الدم.

*3- تحسين الهضم*

يحتوي البرقوق بأنواعه المختلفة، لا سيما برقوق دمسون الداكن، على كمية عالية نسبيًا من الألياف الغذائية، لذا فإن تناول ثمار البرقوق بانتظام قد يساعد على:

مكافحة بعض الاضطرابات الهضمية، مثل: الإمساك، النفخة والغازات، تشنجات البطن.

تخفيف حدة الأعراض المرافقة لبعض أمراض الجهاز الهضمي، مثل قرحة المعدة.

*4- تقوية المناعة*

تحتوي بعض أنواع البرقوق على كمية عالية نسبيًا من فيتامين سي، وهو أحد الفيتامينات الهامة التي تساعد على تقوية جهاز المناعة عبر:

مكافحة الشوارد الحرة المسببة للأمراض.

تعزيز إنتاج كريات الدم البيضاء.

تحفيز إنتاج خلايا جديدة في الجسم، خاصة في مناطق الجروح لتسريع التئامها وتعافيها.

*5- فوائد أخرى*

قد يكون للبرقوق العديد من الفوائد المحتملة الأخرى، مثل:

خسارة الوزن الزائد، بسبب غنى البرقوق بالألياف الغذائية التي تساعد على كبح الشهية.

مكافحة علامات تقدم السن، بسبب احتواء البرقوق على نسبة عالية من فيتامين أ الهام للبشرة.

مكافحة مرض السرطان، بسبب احتواء البرقوق على مركب الابيكاتيتشين والذي أظهرت الدراسات أنه قد يساعد على تثبيط نمو الخلايا السرطانية ومنع انتشارها.

تحسين صحة الجهاز العصبي، بسبب احتواء البرقوق على فيتامين ب6 ومجموعة من العناصر الغذائية التي قد تساعد على تحسين عمل الخلايا العصبية في الجسم.

تقوية العظام وبالتالي خفض فرص الإصابة بمرض هشاشة العظام.

تحسين جودة النوم ومكافحة الأرق.

*محاذير وأضرار*

في حالات قليلة فقط، قد يتسبب تناول البرقوق ببعض الأضرار والمضاعفات الجانبية، إليك قائمة بأهم الأضرار المحتملة للبرقوق:

اضطرابات هضمية قد تظهر لدى المصابين بمتلازمة القولون العصبي، مثل: نفخة وغازات، إسهال.

مضاعفات صحية لدى الأشخاص المصابين بأمراض في الكلى أو المرارة.

البرقوق فوائد البرقوق اهمية البرقوق على الصحة
فيت ميديكا
فيت ميديكا