الأرض
الثلاثاء، 4 أغسطس 2020 07:19 صـ
الأرض

رئيس مجلس الإدارة خالد سيف رئيس التحرير محمود البرغوثي المدير العام محمد صبحي

رئيس مجلس الإدارة خالد سيف رئيس التحرير محمود البرغوثي المدير العام محمد صبحي

إرشادات وخدمات

توصيات هامة لحماية الزراعات من تأثيرات التقلبات المناخية خلال هذه الفترة.. تعرف عليها

الأرض

قال الدكتور محمد علي فهيم، أستاذ المناخ الزراعي بمركز البحوث الزراعية، ان زيادة التذبذبات الحرارية بين الدفئ والبرودة بين حرارة النهار والليل وبين حرارة الأيام تؤدي إلى ارتباك فى عمليات الامتصاص والبناء الضوئي والتمثيل الغذائي داخل النبات أي ضعف عام للنمو مثل البطاطس والبصل والثوم والفول والطماطم والباذنجان المكشوف، وارتباك في برامج تسميد ورعاية بعض أشجار الفاكهة والزيتون.

وأضاف أن هطول الأمطار الغزير وزيادة الرطوبة النسبية والرطوبة الحرة والندى صباحًا وبكثافة يؤدي إلى تشبع التربة بالمياه حول الجذور واختناقها، وبالتالي يؤدي إلى ضعف الامتصاص، كما أن الرطوبة العالية تؤدي إلى توفير بيئة مناسبة تماما للأمراض والحشرات، كانتشار الصدأ على زراعات الغلة المبكرة في كل الدلتا، وزيادة انتشار البياض الزغبي على البصل وأعفان الجذور على الفول والبسلة ولفحة الساق الصمغية على الخيار والكنتالوب والبطيخ وعفن الساق البكتيري والعفن الرمادي على الفراولة والطماطم والخيار وأيضًا زيادة في انتشار حشرات المن على البطاطس والفول وشيح البابونج والقمح وهجوم مبكر للقواقع على البرسيم.

وأشار إلى أن زيادة سرعات الرياح الرطبة بالتبادل مع الجافة يؤدي إلى زيادة احتمالية رقاد القمح المبكر وتساقط الازهار في الحلويات وضعف عمليات الاخصاب وتساقط العقد الحديث في الطماطم والكنتالوب والخيار والباذنجان والفلفل، بالإضافة إلى زيادة حدوث الجروح الدقيقة فى الأوراق والأنسجة النباتية لكل الزراعات وطبعا لها علاقة كبيرة بحدوث الأمراض المتسببة عن فطريات اختيارية التطفل مثل التبقع البني والندوة المبكرة على البطاطس والطماطم واللطعة الأرجوانية على البصل وتبقع رأس المسمار على ثمار الطماطم وغيرها.

ولحماية الزراعات، أوصى "فهيم" بالابتعاد عن الأيام التي تزيد فيها سرعات الرياح عند اجراء الرية "الحالية أو الأخيرة" للفول والشمر، مع سرعة ترميم النمو لمعظم المحاصيل (الخضر) وخاصة البطاطس الصيفي والطماطم والقرعيات والخرشوف والبصل والثوم والفول والبسلة لأن النمو ما زال فى مراحل ضعيفة رغم "دخول" الموسم، بالإضافة لاستخدام خليط المنقوع فى أقرب رية ممكنة، والرش العاجل لكل الزراعات التي في منتصف عمرها (٤٠٠ جم طحالب بحرية + نصف ك عناصر صغرى ماغنسيوم منحنيز + نص ك فولفيك + ٣٠ سم سيتوكينين على ٣٠٠ لتر ماء) مع إضافة ١٠ لتر حامض فسفوريك مع الري الغمر و٤ لتر للتنقيط لتخفيف اختناق الجذور.

وفي نهاية الأسبوع يجب الانتهاء من اجراء رشة وقائية (هامة) على معظم المحاصيل ضد عدد من الأمراض المتوقع ظهورها وانتشارها خلال هذه الأجواء من المناخ (الرش بــ اوكسي كلورو النحاس مع مانكوزيب أو كلوروثالونيل او ازوكسي ستروبين أو جلوكانات النحاس بالمعدلات الموصى بها) ضد الندوات والتبقعات الفطرية والبكتيرية على الطماطم والبطاطس الصيفية والكنتالوب والبطيخ (اللفحة الصمغية)، شلل ولفحة الكمون المتأخر، انثراكنوز الفول والبسلة، مع مراعاة سحب مبيدات الاعفان للخضر تحت الانفاق فى شمال الدلتا وإضافة (مون كت ٤٠٠ جم+ توبسين ٦٠٠ جم/ للفدان) مع أقرب رية.

ونصح ببداية تنفيذ برنامج شامل للوقاية من الصدأ الأصفر على القمح فى المناطق والأحواض التي متوقع أن يظهر بها اصابة (وخاصة على الزراعات المبكرة وعلى اصناف سدس 12 وجميزة 11 وشندويل 1 بالتحديد) بالماده الفعاله دايفينوكونازول (المبيدات: تلت - فانجشو- سومى ايت - بانش - دورادو - بليز - نصر زول).

ولفت إلى ضرورة الوقاية من متلازمة البياض الزغبي واللطعة الأرجوانية على البصل وذلك بالرش بمادة سيموكسونيل (الموجودة في كلا من اكواجن برو وكيرزيت ار).

المناخ توصيات التقلبات المناخية
فيت ميديكا
فيت ميديكا