الأرض

الثلاثاء، 25 يونيو 2019 06:11 صـ
الأرض

رئيس مجلس الإدارة خالد سيفرئيس التحرير محمود البرغوثيالمدير العام محمد صبحي

رئيس مجلس الإدارة خالد سيفرئيس التحرير محمود البرغوثيالمدير العام محمد صبحي

مقالات الرأي

مرض جدرى الجمال الفيروسى 

د. آيه الله إبراهيم استاذ مساعد بمعهد الامصال والل
د. آيه الله إبراهيم استاذ مساعد بمعهد الامصال والل

يعتبر مرض جدري الجمال من أكثر الأمراض الفيروسية الاكثر خطوره  انتشاراً بين الإبل.

وتظهر Hعراض المرض بعد فترm حضانه تصل الى 15 يوما  على هيئه ارتفاع فى درجه الحرارة  ( 40C) وفقدان في الشهية وخمول تام وإفرازات مخاطية على  الفم والأنف  مع ظهور  بثور على الشفاه والذقن، ومنطقة الأغضاء التناسلية والضرع.

وقد تظهر في أي منطقة من جسم الحيوان مع وجود تورم والتهاب فى الأوعية والغدد اللمفوية  وتطور هذه البثور إلى دمامل جلدية قد تسقط تاركه قرح جلدية. 

إلى جانب وجود صورة أخرى من المرض تظهر أعراضها  على هيئه بثور في  الجهاز التنقسي؛ مما يؤدى إلى حدوث تحول فى انسجه الرئه الرخوه الى انسجه صلبه وحدوث الوفاه نتيجه اختناق وفشل فى الجهاز الرئوى بعد الاصابه بالتهاب رؤى حاد.

وتعتبر خطورة المرض من الناحية الاقتصادية، حيث  يصيب الوباء فى الغالب الإبل التى بعمر 2 الى 3 سنوات  حيث تبلغ نسبة الوفيات إلى ما يقرب الـ 50 %، خاصة للإبل فى مرحلة الفطام. 

كما أنه يسبب إجهاض فى الإناث العشار المصابة بالمرض، حيث يعتبر المرض من الأمراض المشتركة بين الإبل والإنسان، إذ أن الإنسان يمكن أن يصاب عند ملامسته الإبل المصابة، خاصة حلابي الإبل حيث سجلت بعض حالات البثور الجلدية على أيدي الحلابين. 


ويتميز فيروس جدرى الجمال المسبب للمرض قدرته على البقاء فى التربة أو فى القشور الجلدية المصابه لفترات زمنية طويلة وذلك لتحمل الفيروس  للعوامل البيئية، خاصة درجة الحرارة، والجفاف لفترات طويلة؛ مما يزيد من درجه الوبائية والإصابة بالمرض. 

وينتقل المرض بطريقة مباشرة عن طريق تلامس الإبل، أو غير مباشر عن طريق نقل الأدوات الملوثة بالفيروس مثل المطاعم و اوانى السقية و ادوات التنظيف.

كما أن  للبعوض دور فى الانتقال، خاصة أن المرض قد ينتشر بعد سقوط أمطار وتكاثر البعوض على بعض تجمعات المياه الصغيرة وسط  تجمعات الإبل، وتزيد فرص العدوى مع اقتراب موسم الشتاء، ولكن هذا لا يمنع من احتمالية انتشار العدوى فى شهر سبتمبر أو اكتوبر. 
وكما هو معرف أالفيروسية ليس لها علاج ولكن تستخدم بعض العلاجات للتخفيف من الأعراض ولعلاج الإصابات الثانوية البكتيرية التى تزيد من خطورة المرض؛ لذلك يرجى اتباع الإرشادات الآتية:
1-عزل الإبل المصابة فى اماكن منفصله لفترة كافية ليس اقل من شهرين.
2- استخدام خافضات الحرارة  و تكرارها عند الضرورة.
3- استخدام مضادات حيوية طويلة المفعول فى شكل حقن أو بخاخ.
4- استخدام جنتيانا برشها موضعيا على اماكن الاصابات الجلدية يخفف من حدة الاعراض و تسريع الشفاء بشكل ملحوظ.
5- استخدام رافعات  المناعة و التى تحتوى الفيتامينات مثلفيتامين سى ليساعد الابل فى التغلب على المرض و تقليل مدة الاصابة.
6- استخدام المحاليل الوريدية مثل الاملاح الفسيولوجية المتعادلة و المغذيات الوريدية مثل الدكستروز 5% و ذلك للتغلب على الامتناع عن الاكل أحيانا مع استخدام فيتامينات ب1 و ب مركب و ذلك لتعويض أى نقص محتمل قد ينتج نتيجة ضعف الهضم الميكروبى فى الكرش. 


وتمشيا مع مبدأ الوقايه خيرا من العلاج يقدم معهد الامصل واللقاحات البيطريه للقاح جدرى الجمال الحى المستضعف للوقايه من المرض بالتحصين الدورى و يكون للصغار من 6 شهور بالحقن فى ادمه الجلد او تحت الجلد حيث يكون التحصين قبل شهر سبتمبر اى الفترة التى ينشط فيها المرض و هو موسم الشتاء حتى تستطيع الابل رفع مناعتها ضد هذا المرض .و يفضل في المناطق الموبوءة إعطاء اللقاح سنوياً ، كما يجب فحص الحيوانات المحصنة للتأكد من سلامة اللقاح بعد 7-10 أيام من إجراء التطعيم لملاحظة وجود بثور في منطقة الجسم التي أعطي فيها اللقاح    ويعطى اللقاح للاناث الابل العشار قبل الولاده ب 3 اشهر وذلك لضمان نزول الجسام المناعيه المضاده للمرض فى لبن السرسوب للصغار الابل.  

 

د. آيه الله إبراهيم استاذ مساعد بمعهد الامصال واللقاحات البيطرية

 

جدري الجمال خطير اقتصاد مصر
اجرو ايجيبت يمين
اجرو ايجيبت