السبت 13 أبريل 2024 مـ 02:50 صـ 4 شوال 1445 هـ
موقع الأرض
رئيس مجلس الإدارةخالد سيفرئيس التحريرمحمود البرغوثيالمدير العاممحمد صبحي

«الزراعة» تتابع موسم القمح.. وتطمئن على توفير التقاوى وحوكمة الأسمدة وتطهير الترع

وفد وزراعة الزراعة أثناء الزيارة
وفد وزراعة الزراعة أثناء الزيارة

زار الدكتور أنور عيسى، رئيس الإدارة المركزية لشئون المديريات، إلى محافظة الشرقية يرافقه مهندس حسين طلعت، مدير مديرية الزراعة بمحافظه الشرقية، ولجنة من الادارة المركزية لشؤون المديريات، حيث قاموا بالمرور على زراعات القمح ومنافذ التقاوي، وتم الاطمئنان على توافر جميع الأصناف طبقا للخريطة الصنفية والمرور على بعض الحقول للاطمئنان على تقدم الزراعة ونسبة الانبات.


جاء ذلك تنفيذاً لتوجيهات السيد القصير، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، لقيادات الوزارة بالانتشار في المحافظات وتكثيف المرور الميداني والتواجد مع المزارعين لتشجيعهم على زراعة محصول القمح بالتقاوى الجيدة المعتمدة لضمان زيادة الإنتاجية ويسهم في رفع مستوى معيشة المزارعين.


واطمئن الوفد، على ما تم زراعته لمحصول القمح حوالى 242 الف فدان حتى تاريخه من المستهدف زراعته للمحافظة.

وكان قد وجه الوزير، قيادات الوزارة ومديرياتها بالمحافظات بتكثيف المتابعة الميدانية خلال هذه الأيام حيث يتم فيها زراعة القمح أهم المحاصيل الاستراتيجية في محور الأمن الغذائى، وضرورة التواجد مع المزارعين في الحقول للتوعية باستخدام التقاوى الجيدة المعتمدة والتي تحقق أعلى إنتاجية يكون لها مردود إيجابي على المزراعين، مشيراً إلى أن الوزارة تبنت برنامجاً طموحا في انتاج تقاوى القمح تكفي لزراعة كل المساحة المستهدفة

وتم أثناء المرور بتوعية المزارعين ان سعر الضمان 1600 جنية للأردب هو استرشاديا فقط، بمعنى أن الدولة ملتزمة بالأسعار العالية وقت الحصاد وفقا لآليات السوق، وبما يحقق مصلحة الفلاح تشجيعا له على زراعة المحصول، مشدداً على ضرورة وصول هذا المفهوم وتوضيحه للمزارعين.

كما كان قد وجه الوزير، بضرورة الوصول للناس في مواقعهم على أرض الواقع لحل مشاكلهم وكذلك التوعية باستخدام الأساليب الحديثة في الزراعة وحتى الحصاد من أجل تخفيض تكاليف الإنتاج وتقليل الفاقد والهدر وترشيد المياه وزيادة الإنتاجية.

موضوعات متعلقة