الأرض
الثلاثاء 16 يوليو 2024 مـ 03:06 صـ 10 محرّم 1446 هـ
موقع الأرض
رئيس مجلس الإدارةخالد سيفرئيس التحريرمحمود البرغوثيالمدير العاممحمد صبحي

بالتعاونِ معَ إيفادٍ.. الزراعة تدعمُ المرأةُ المعيلةُ بعدد 2730 رأسِ ماعز بمطروحٍ

أكدَ د نعيم مصلحي المنسقِ الوطنيِ لمشروعِ تعزيزِ القدرةِ على الموائمةِ في البيئاتِ الصحراويةِ (برايد ) أنَ الدولةَ تولي اهتماماً غيرَ مسبوق في توجيهِ الدعمِ والخدمات ومشروعات تنموية لسكانِ صحراءَ مطروحٍ منْ خلالِ وزارةِ الزراعةِ واستصلاحِ الأراضي بالتعاونِ معَ الصندوقِ الدوليِ للتنميةِ الزراعيةِ ( إيفاد )، وفيما يخص مجال تنمية المرأة، فقد إستهدف مشروع برايد تقديم مشروعات داعمة صغيرة ومدرة للدخل لصالح السيدات البدويات خاصة المعيلات منهن من خلال قيام المشروع بتوفير عددِ 2730 رأسِ منْ الماعزِ وتوزعيها بالمجانِ على السيداتِ المعيلاتِ بالمجتمعاتِ البدوية الصحراويةِ وقرى واحةِ سيوة وقرية الجارة كأصغرِ قريةٍ في مصرَ التي تبعدُ عنْ مدينةِ مرسى مطروحٍ بحوالى 300 كيلو. ويستفيد من هذا البرناج عدد 546 سيدة معيلة بالمجتمعات المحلية الصحراوية بمحافظة مطروح.

منْ ناحيتهِ قالَ المهندس محمود الأمير المدير التنفيذي لمشروعِ تعزيزَ القدرةِ على المواءمةِ في البيئاتِ الصحراويةِ (برايد)، أنهُ في إطارِ توجيهاتِ السيد القصير الزراعةِ واستصلاحِ الأراضي والدكتور حسام شوقي رئيسِ مركزِ بحوثِ الصحراءِ بضرورةِ الإهتمامِ بتعريفِ ريادةِ الأعمالِ والإهتمامِ بالمشروعاتِ الصغيرةِ للمرأةِ المعيلةِ بمطروحَ في المناطقِ الصحراويةِ. وأشارَ المديرُ التنفيذيُ للمشروعِ أنَ الفترةَ الحاليةَ تشهدُ توزيعَ عددِ 2730 رأسِ منْ الماعزِ بالإضافةِ إلى 7.5 طنِ منْ الأعلافِ لتحسينِ مستوى المعيشةِ للمرأةِ البدويةِ المعيلة لعدد إجمالى 546 سيدة ، تشمل 140 سيدة بالسلومْ وسيدي براني ، 60 سيدة بالنجيلة، 70 سيدة بمرسى مطروح، 60 سيدة برأس الحكمة، 70 سيدة بالضبعة، وعدد 50 سيدة بسيوة وقرية الجارة . بالإضافة إلى توزيع 480 رأس ماعز يستفيد منها عدد 96 سيدة من اوائل فصول محو الأمية بمختلف المراكز كجوائز تشجيعية على التعلم ومحو الأمية للسيدات والفتيات البدويات.

وتم بالفعل بدء تنفيذ البرنامج فى يوليو 2023 والعمل مستمر تباعاً، حيثُ قامتْ لجنةً مكونةً منْ مركزِ التنميةِ المستدامةِ ومشروعِ برايدْ لتسليمِ المرحلةِ الأولى التي انطلقتْ إلى واحةِ سيوة وقرية الجارةِ وتمَ رؤس الماعز للسيدات المستفيدات بمناطق ابوشروفْ وقريةُ عبدِ السلامْ وجارةِ أمِ الصغيرِ بواحةِ سيوة بحضورِ المهندسةِ فاطمة عبدالحاكمْ مديرِ إدارةِ تنميةِ المرأةِ والمهندسةِ هالةِ محمد نائب مديرِ إدارةِ تنميةِ المرأةِ والدكتورةِ إسراءْ جمال بوحدةِ العلاقات العامة والإعلامِ بالمركز. ولجان التوزيع مستمرة فى باقى المراكز.

وقد أكدتْ المهندسةُ فاطمة عبدالحاكمْ مديرَ إدارةِ تنميةِ المرأةِ بأنَ مشروعاتِ تنميةَ المرأةِ الريفيةِ يستفيدُ منها النساءُ والفتياتُ أوائل فصولِ محوِ الأميةِ لتحسينِ الأوضاعِ الاجتماعيةِ والاقتصاديةِ لهنَ بالدعمِ العينيِ والتدريبِ والتوجيهِ منْ خلالِ التدريبِ على أنشطةِ ومهاراتِ إنتاجيةٍ تدرُ دخل يساعدُ في رفعِ المستوى الاقتصاديِ للمرأةِ . وقدمَ المشروعُ دعمَ عيني لإقامةِ مشروعاتٍ صغيرةٍ ومتناهيةٍ الصغرِ هدفها توفيرَ فرصِ عملٍ للمرأةِ المعيلةِ في القرى المستهدفةِ. وأوضحتْ مديرَ إدارةِ المرأةِ أنَ مكونَ المرأةِ بمشروعِ برايدْ يسعى إلى التمكينِ الاقتصاديِ للمرأةِ المعيلةِ وتنميةُ قدراتها لتوسيعِ فرص العملِ أمامها ، وزيادةُ مشاركتها في التنمية خاصةً في مجالِ المشروعاتِ الصغيرةِ ومتناهيةٍ الصغرِ والتي تدرُ دخلاً بشكلٍ مباشرٍ على المرأةِ المعيلةِ وخاصةً في المناطقِ الصحراويةِ .

فيما عبرَ أهالي واحةِ سيوة عنْ فرحتهمْ بتقديمِ المساعداتِ التي تقدمها الدولةُ منْ خلالِ وزارةِ الزراعةِ واستصلاحٍ الأراضيِ منْ مشروعاتٍ حقيقيةٍ مدرةٍ للدخلِ تساعدُ على تحسينِ الحياةِ المعيشيةِ للسيدات المعيلات وأطفالهنَ وتحقيقُ قدر من الإكتفاءِ الذاتيِ للأسر الفقيرة منْ خلالِ برامج مشروع تعزيز القدرة على الموائمة فى البيئات الصحراوية ( برايد).

موضوعات متعلقة