الثلاثاء 31 يناير 2023 مـ 03:39 مـ 10 رجب 1444 هـ
موقع الأرض
ستار كيم
سولارسل
مسابقة اينوفا
رئيس مجلس الإدارةخالد سيفرئيس التحريرمحمود البرغوثيالمدير العاممحمد صبحي

عواقب عقوق الأم

أوصانا الله عز وجل ببر الوالدين كأمر صريح، وجاء في الآية الكريمة بأن بر الوالدين يأتي في المرتبة الثانية من عبادته وتوحيده سورة الإسراء، مؤكدًا على الإحسان لهما، ولا ننهرهما، وأن نقول دائمًا لهما قولًا كريمًا لينًا، وأن نكرمهما كما أكرمونا في الصغر، وأصبحنا نسمع في مجتمعاتنا العربية عن أشياء لم تكن موجودة من قبل، مثل مقاطعة الوالدين، أو التعدي عليهم قولًا وفعلًا، وذلك دفعنا لكتابة هذا المقال من أجل توضيح عواقب عقوق الأم.

عقوق الأم

أصابت مجتمعاتنا العربية في الآونة الأخيرة آفة عقوق الأم، وخرج الأمر عن السيطرة لحد التعدي على الأم بالضرب في بعض الحالات، أو هجرها و مخاصمتها، و عدم السؤال عنها، أو حتى وضعها في دار للمسنين والحجر على ممتلكاتها، وصل الأمر أن أصبحنا نقرأ في الصحف وعلى مواقع التواصل أن هناك من قتلت والدتها، كيف لهذا الكيان الشامخ أن يحدث معه كل هذا؟، و هل ذلك جزاء ما فعلته من أجلنا؟.

الأم كيان ومؤسسة كاملة، تعمل دائمًا على راحة أبنائها، وعلى جلب كل ما هو غالي ونفيس لهم، فهناك العديد من الأمهات التي تكون عائلة لكافة الاحتياجات المنزلية، بسبب كونها أرملة، أو مطلقة، ألم يشفع لها تحملك في صغرك، ليكون ردك على هذا الحب والعطاء بكل هذا الشر والجفاء.

ولا يشترط أن يكون عقوق الأم في أشياء كبيرة مثل التي ذكرناها في الفقرة السابقة، فيمكن فقط أن يتم اعتبار تأففك نوع من العقوق، أو أن تقوم بفعلة وهي غير راضية عنها، أو حتى أن تغض بنظرك عنها في وقت تكون بحاجة أن يصل منك أية إحساس بالحب ناحيتها فهذا عقوق، مقاطعتها في الكلام عقوق وأيضًا تفضيلك لزوجتك، أو أبنائك، أو حتى أصدقائك وأشقائك نوع من أنواع العقوق.

عواقب عقوق الأم في الدنيا

لعقوق الأم عواقب في الدنيا، تشهدها وأنتَ حي ترزق، ودعني أشبه لك الأمر بأن الحياة عبارة عن ديون إذا فرضتها تُفرض عليك، وعليك تسديد بعضها في الدنيا، وبقيتها في الآخرة، وضع ذلك نصب عينيك في كل وقت، وحول كل شئ، أما عن عقوق الأم فعواقبها في الدنيا تكون في:

× تصيب العائق لأمه لعنة من الله، فيقول سيدنا محمد عليه أفضل صلاة وسلام في حديث عن ابن عباس:" مَلْعُونٌ مَنْ سَبَّ أَبَاهُ، مَلْعُونٌ مَنْ سَبَّ أُمَّهُ، مَلْعُونٌ مَنْ ذَبَحَ لِغَيْرِ اللَّهِ، مَلْعُونٌ مَنْ غَيَّرَ تُخُومَ الْأَرْضِ، مَلْعُونٌ مَنْ كَمَهَ أَعْمَى عَنْ طَرِيقٍ، مَلْعُونٌ مَنْ وَقَعَ عَلَى بَهِيمَةٍ، مَلْعُونٌ مَنْ عَمِلَ بِعَمَلِ قَوْمِ لُوطٍ" صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.

× لا يكون لديك أية بركة في الرزق، ولا في العيش، ولا تجد الهناء في أيام أبدًا، وتشعر وكأن الدنيا أصغر من حلقة صغيرة.

× لا تجد خير ممن حولك أبدًا، وتشعر وكأن الأرض ذاتها لا تطيق خطواتك عليها، تشعر ببغض من حولك في العمل، وفي البيت.

× يُرد لك هذا العقوق من أبنائك، وقد يتم تيسير أمر زواجك وإنجابك فقط لتسترد بضاعتك، وعقوق أمك.

عواقب عقوق الأم في الآخرة

أولهم العذاب في القبر، فهي أبرز عواقب عقوق الأم، ويشعر في قبره بالوحدة، ويشعر بعذابه المنتظر في جهنم، ففي حديث شريف يقول سيدنا محمد صلوات الله وسلامه عليه:" لا يدخل الجنة عاق، ولا نمام، ولا مدمن خمر" صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم، و في حديث آخر يقول أشرف الخلق:"ما مِنْ مُسْلِمٍ يُصْبِحُ وَوَالِدَاهُ عَنْهُ رَاضِيَانِ، إِلَّا كَانَ لَهُ بَابَانِ مِنَ الْجَنَّةِ، وَإِنْ كَانَ وَاحِدًا فَوَاحِدٌ، وَمَا مِنْ مُسْلِمٍ يُصْبِحُ وَوَالِدَاهُ عَلَيْهِ سَاخِطَانِ، إِلَّا كَانَ لَهُ بَابَانِ مِنَ النَّارِ، وَإِنْ كَانَ وَاحِدًا فَوَاحِدٌ.

في الختام نجد من كل ما سبق أن رضاء الأم هو أحد الصفات للمؤمن الصالح، وبركة في الدنيا، وخير من كل جانب، و يحفظك الله، و يرزقك لأجلهما، وجنة في الآخرة، ففي حديث صحيح برواية ابن عدي، عن موسى بن محمد بن عطاء، عن بن عباس رضي الله عنهما، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:" الجنة تحت أقدام الأمهات، من شئن أدخلن، ومن شئن أخرجن" صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.

الكلمات المفتاحية

تعرف على عواقب عقوق الأم، عقاب عقوق الوالدين في الدنيا والآخرة، بأن بر الوالدين، مقاطعة الوالدين، عواقب عقوق الأم، عقوق الأم، آفة عقوق الأم، عواقب عقوق الأم في الدنيا، عواقب عقوق الأم في الآخرة، أبرز عواقب عقوق الأم، الجنة تحت أقدام الأمهات