الأحد 25 فبراير 2024 مـ 04:51 صـ 15 شعبان 1445 هـ
موقع الأرض
رئيس مجلس الإدارةخالد سيفرئيس التحريرمحمود البرغوثيالمدير العاممحمد صبحي
دورته التاسعة.. انطلاق معرض «أجري إكسبو» لمستلزمات الزراعة الثلاثاء المقبل المركزي لمتبقيات المبيدات يختتم البرنامج التدريبي المتخصص التموين: إقامة معرض أهلاً رمضان الرئيسي في هذا الموعد والمكان جامعة عين شمس تنظم مؤتمراً عن التنمية المستدامة للحياة البرية اتحاد الغرف التجارية: التعاون الاقتصادي مع تركيا يساهم في حل أزمة النقد الأجنبي البحوث الزراعية يناقش تحديات تسويق المحاصيل في ورشة عمل وزير التجارة يستعرض فرص الاستثمار مع العرب والأتراك في مجالي التصنيع والتصدير السيسي ورئيس إريتريا يبحثان تعزيز الاستثمار المشترك والتبادل التجاري اتحاد الغرف التجارية: 2024 عام نمو الاستثمارات المصرية التركية معهد بحوث التناسليات الحيوانية ينظم قافلة بيطرية مجانية بالقليوبية أحمد الوكيل: مصر محور التعاون العربي التركي لنحو 3 مليار مستهلك خبراء عرب وإسبان يقيمون التجارب العملية لزراعة الزيتون عالي الكثافة في مصر والوطن العربي

أستاذ أمراض نبات يضع حلولا لمكافحة الهباب الأسود في الفاكهه

إنتشر مؤخرا مرض الهباب الأسود أو العفن الهبابي بمحصول المانجو فى مصر وسبب ازعاجا شديدا للمزارعين، وذلك لانه يصيب العديد من المحاصيل الورقية وأشجار الفاكهة وخاصة الحمضيات مثل البرتقال واليوسفي.

طبيعة المرض ومصدره:
قال الدكتور محمد المليجي أستاذ أمراض النبات، أن المرض يصيب الأوراق والثمار فى المانجو والبرتقال فتكون الأنسجة مغطاة بطبقة سوداء هبابية لزجة مختلطة ببقايا الحشرات المفرزة لمادة عسلية مثل البق الدقيقي أو المن أو النمل.
حيث تمتص هذه الحشرات الرحيق من الأشجار ولا تستطيع هضمه بالكامل فتفرز مادة عسلية فائضة عن حاجتها وتكون هذه المادة وسط مناسب لنمو عدد من الفطريات مثل
Alternaria, Cladosporium, Aureobasidium, Antennariella, Limacinula, Scorias, and Capnodium.

أضرار المرض:
وأكد المليجي ، أن هذه الفطريات لا تتعدى أنسجة النبات ولا تخترقها بل تكون طبقة تشبه القار تحجب أشعة الشمس عن الأوراق فتقلل من البناء الضوئي مما يسبب خفض فى الإنتاج.

العلاج:
أوضح المليجي أن الأساس في مكافحة المرض هو الغسيل المتكرر بصابون الأطباق بحيث يتم الرش فى الصباح الباكر أو بعد الساعة الرابعة عصرا حتى لا تؤدي أشعة الشمس إلى احتراق الأوراق فى وجود الصابون.
وشدد على ضردورة تكرر عملية الغسيل كل ثلاث أيام لأن الغسيل يقتل اليرقات ولا يقتل بيض الحشرات الذى لا بد أن يفقس لكي يتم قتل يرقاته بالماء والصابون.
يستخدم أيضا الصابون المبيد للحشرات , insecticidal إن وجد وعموما يكون التركيز لصابون الأطباق أو الصابون المبيد للحشرات ملعقة أكل/ جالون ماء.

ونبه ، ألا تستخدم الصابون الرخيص الذي يباع فى محطات الوقود فقد يسبب خدوش وضرر للأوراق ولكن استخدم صابون الأطباق الجيد مثل فيري وبريل وغيرهما.

وبين أنه يمكن أن تستخدم أيضا المبيدات العضوية مثل زيت النيم neem oil أما فى الحالات الشديدة وتستخدم المبيدات المصنعة مثل الملاثيون أوالديازينون.