الأرض
الثلاثاء 16 يوليو 2024 مـ 02:59 صـ 9 محرّم 1446 هـ
موقع الأرض
رئيس مجلس الإدارةخالد سيفرئيس التحريرمحمود البرغوثيالمدير العاممحمد صبحي

مفاجأة بشأن ارتفاع أسعار الدواجن رغم تراجع الخامات

ارتفاع أسعار الدواجن
ارتفاع أسعار الدواجن

أكد طارق هلا، رئيس مجلس إدارة شركة المصرية الهولندية للإنتاج الداجني، أن سبب ارتفاع أسعار الدواجن اليوم 5 جنيهات نتيجة خروج عدد كبير من المربين من الأسواق الفترة السابقة لخسائرهم الفادحة، حيث ارتفع سعر العلف إلى 30 الف جنيه للطن.

وأشار «»، فى تصريح خاص لـ«موقع الأرض»، إلى أن العلاقة عكسية على المدي القصير بين سعري الدواجن والخامات، التى انخفضت مؤخرًا مقابل ارتفاع الأولى، ما أدى إلى خروج كميات أقل من مزارع الدواجن وانخفاض المعروض بالأسواق ما رفع سعرها، نتيجة عدم انتظام واستقرار صناعة الدواجن، مضيفًا: «يخسر المربي يخرج من دورات الإنتاج يقل سعر العلف يدخل دورة جديدة، وهكذا».


توقعات لأسعار الكتاكيت الفترة المقبلة

وأوضح رئيس مجلس إدارة شركة المصرية الهولندية للإنتاج الداجني، أن انخفاض سعر الكتكوت الفترة الحالية يرجع إلي تراجع مكاسب الدواجن تلك الأيام مع دخول عيد الأضحى، التى تستغرق استهلاك المواطنين للحوم الحمراء مدة 25 يوماً، ولكن من الأسبوع المقبل سيسجل سعر الكتكوت ارتفاعاً عن السعر الحالى الذي يتراوح بين 5 أو 6 جنيهات لأنه يخسر الآن 10 جنيهات من تكلفته لمربين الأمهات، لذلك فإن ارتفاع سعره يأتى من زيادة دخول دورات جديدة بعد العيد.

انخفاض أسعار الأعلاف وهبوط جديد للصويا

قال «هلا»، إن سعر خامات العلف ستواجه انخفاضاً لتصل إلى 20 ألف جنيه، رغم تسجيل سعر طن علف الدواجن اليوم 24000 جنيه، ومن المتوقع أن تنخفض سعر الصويا 10 آلاف جنيه مع توفر كميات من البذرة بكميات كبيرة .

وأضاف رئيس مجلس إدارة شركة المصرية الهولندية للإنتاج الداجني، أن مصانع الأعلاف تعمل حالياً بالكميات المطلوبة فقط، وينصح المربيين والتجار بعدم الإمساك عن الخامات، لأنها ستنخفض سعرها الفترة المقبلة بسبب زيادة مراكب الذرة والصويا الداخلة لمصر، ما سيؤدي إلى تراجع سعر الأعلاف أكثر من السعر الحالى.

تلاعب وكسب أرباح من تجارة ط الخامات

ولفت «هلا»، إلى تسابق البعض الفترة السابقة على شراء ذرة وصويا للمتاجرة بأسعارهم وتخزينها دون علم منهم بالحبة والكسب وأنها تمر بعدة مراحل قبل بيعها لمجرد أن معه دولار يتاجر به فى شراء وبيع الخامات، حيث كان يُشتري طن الصويا ليربح 10 آلاف وأكثر من وراء سعر بيعه.